Posts Tagged ‘أميمة الخليل’

Oumeima El Khalil & Rami Khalifé – 2014 - Matar أميمة الخليل ورامي خليفة - مطر

«أعلن انتمائي لقصيدتي السياب ــ المصري بالجوهر، والروح، والتوق لإنسانية مطلقة التعبير» تحدثنا الفنانة أميمة الخليل عن المصادفة التي وضعت قصيدة «أنشودة المطر» (1960) بين يديها، بينما كان المؤلف الموسيقي اللبناني عبد الله المصري قد اختارها لعملٍ موسيقي جديدٍ يجمعه بها.

اتفق الطرفان على هذه القصيدة عن بعد، ولم يبق للمصري إلا أن يعمل على التأليف الموسيقي لمدة ثلاثة أشهر. خلال هذه الفترة، أضاف إلى صوت أميمة، دور البيانو (رامي خليفة) المسيطر على معظم أسطوانتها الجديدة «مطر» (مؤسسة «نغم»). ولا بد من الإشارة هنا إلى أنّ العمل نفذته الأوركسترا الفيلهارمونية القطرية في حزيران (يونيو) 2013 بقيادة ألاستير ويليس على مسرح دار الأوبرا «كتارا» قبل أن يُسجل في موسكو مع الأوركسترا السيمفونية «كابيلا روسيا» بقيادة فاليري بوليانسكي. الأخير ارتبط اسمه بالمؤلف الروسي سرغي رخمانينوف، حيث نشعر بوجود عبير من موسيقاه في هذا العمل. «عيناك غابتا نخيلٍ أو شرفتانِ راحَ ينأى عنهُما القمر…» هكذا يختار عبد الله المصري أن يكون صوت أميمة أول آلة موسيقية لقراءته السمفونية لقصيدة بدر شاكر السياب (1926ــ 1964)، ليُظهر بعد حين صوتاً جديداً للخليل. صوت «لا منتم»، لا يقلد التقنية الغربية (الأوبرا) ولا يمت للطرب الشرقي بصلة، إنما يلاطف بـ «آهه» المستمع بما يشبه آلة نفخ خشبية كالـ«اوبوا»…
العمل الذي توقّعه بعد غد الجمعة في «فيرجن ميغاستور»، هو «قصيد سمفوني» لـ«سوبرانو شرقي» وبيانو وأوركسترا، من ثلاثة أجزاء (وليس حركات)، يترجم عنصر «الأسطورة» الذي ميّز «أنشودة المطر» بما لا يمكن أن يكون أكثر صلابة وإشباعاً من حيث التصوير الموسيقي. هي 36 دقيقة لا أكثر، تخطى فيها المؤلف «راحة» المستمع العربي بشكلٍ يبقيه في النطاق المجاور (la zone de proximité)، وخرجت صديقة «العصفور» من الصورة الملتزمة التي تميزت بها لتذهب إلى التزامٍ من نوعٍ آخر. التزام أكثر جرأة من أن يساوم على أصالة في تقديم عمل حديث بالمعنى النسبي للحداثة الموسيقية والشعرية.
نعم، سيفاجأ جمهورها. هذا ليس عملاً حيادياً، ولا جدال على أنّ صاحبة «نامي يا زغيري» رسمت منذ انطلاقها الأول مع فرقة «الميادين» حتى ألبومها «زمن» (2013) خطاً متصاعداً وصولاً إلى هذا العمل الأنضج، ولن يسعها بعده أن تعود أدراجها. هذا النضوج العفوي والتدريجي، يبلغه كل فنان وضع بصمة معاصرة وأحدث فرقاً بتحليقه خارج السرب، أكان شاعراً أم موسيقياً أم فناناً تشكيلياً. هذه هي الثورة الفنية، أو ربما الثورة بشكلٍ عام التي تنطلق من الداخل، تتجذّر في هويتها وتتشرب القوانين لتنفلت منها إلى حرية أصيلة. حرية تسجل حقبة موسيقية حديثة (1890ــ1935) اختارها المصري ليشعل بها ثورته على سرب الموسيقى الجدية التي لا تزال تلملم فتات العصرين الكلاسيكي والرومنطيقي الغربيين.
ما يتسم به «مطر» (وهو ما يميز كل عمل صادق في بنيته) أنّ العنصر الجمالي يتدفق بعد كل استماع وليس العكس (على غرار بعض الأعمال الجدية السائدة). في كل مرة، نكتشف صدفةً موسيقيةً تمسنا بعصريتها وفوضويتها. نكاد نعتقد بأنه عمل مرتجل، يأخذ فيه الغناء أنفاسه من البيانو (رامي خليفة) بشكل شبه دائم، ويتجاذبان مع الاوركسترا ثورةً ثم حلماً ثم سراباً. أما الذي يشدنا منذ الاستماع الأول، فهو في الفقرة الثانية من الجزء الأول. يبدأ البيانو بجمل من مقام الحجاز، يطغى عليها مزاج الـ scherzo اللعوب، السريع والمضحك الذي يرافق نص البيانو في معظم الوقت بدقة أداء خليفة التي يُشهد لها. تتشابك معه الآلات تدريجياً وصولاً إلى نشوة موسيقية، تمهد بعدها لصوت أميمة الذي لطالما حافظ على هدوئه النسبي طوال هذا العمل: «وكركرَ الأطفالُ في عرائش الكروم، ودغدغت صمتَ العصافيرِ على الشجر، أنشودةُ المطر» لينتهي الجزء بما يشبه تكات الساعة (أكثر من صوت المطر) يصدرها «نقر» الكمنجات وآلات النفخ الخشبية…
تختم أميمة في نهاية الجزء الثالث: «أصيح بالخليج…يا خليج يا واهبَ اللؤلؤ والمحارِ والردى… فيرجع الصدى كأنّهُ النشيج». بعدها، يصوّر الكورال الروسي صدًى بوليفونياً لصياح الشاعر العراقي، لتهدأ بعده الموسيقى وتعود لترضي أذن المستمع الشرقي بآلة الـtemple block في إيقاع «البلدي» مرافقةً البيانو. تختتم الآلتان سوياً على ما يشبه مقام الحجاز. يعود البيانو لافظاً أنفاسه الأخيرة في «كودا» (نهاية أخرى) صغيرة، ربما تعطي أملاً يلي تراجيديا قد سيطرت منذ البداية. تراجيديا متقلبة تآمرا فيها الشاعر العراقي والموسيقي اللبناني في «أنشودة المطر».

لارا ملاعب – الأخبار

Tracklist:

  1. Part 1 (14:22)
  2. Part 2 (09:39)
  3. Part 3 (11:17)

Duration : 35:17 | Bitarte : 320 kBit/s | Year : 2014 | Size :95 mb

Download from Mediafire 4sharedtorrent

Tags: , , , , , , , , , , , , , , , , , , , , ,

أميمة الخليل - مزاج

TrackList:

  1. Mazaj (مزاج (03:43
  2. La tdik (لا تدق (04:01
  3. Asfour (عصفور (06:45
  4. Ya habibi (يا حبيبي (04:31
  5. Nasma 50″ (نسمة (00:53
  6. Bo’dilli bahibouhou (بعد الي بحبه (05:30
  7. Albl el atchan (قلبي العطشان (04:58
  8. Marrat (مرات (06:02
  9. Al Hawa’ (الهواء (05:41
  10. Zourouni (زوروني (04:57
  11. Nasma (Momix) (نسمة (موميكس) (03:48
  12. Ya habibi 1940 (ياحبيبي (04:28
Omaima Al-Khalil – Asfour أميمة الخليل – عصفور طل من الشباك

Duration : 55:08 | Bitarte : 128 kBit/s | Year : 2000 | Size : 54 mb

Download From Mediafire 4shared

Tags: , , , , , , , ,

Marcel Khalife - 1983 - The Bridge مارسيل خليفة - الجسر

مارسيل خليفة (ولد عام 1950م في بلدة عمشيت في جبل لبنان) مؤلف موسيقي ومغني وعازف عود لبناني. يعتبر مارسيل أحد أهم الفنانين العرب الملتزمين بقضية فلسطين ،عرف مارسيل دوما بأغانيه التي تأخذ الطابع الوطني، وبأسلوب دمجه بين الموسيقى العربية والآلات الغربية كالبيانو. اعتقل على يد الاحتلال وتعرض للتعذيب.

انتمائه للحزب الشيوعي في بداياته (رغم أنه لم يلتزم كثيرا به بشكل دائم) وإيمانه بالقضية الفلسطينية رافقه في أغانيه وموسيقاه رغم أن طابع الموسيقى قد اختلف بشكل واضح حسب مراحل حياته من الحرب الأهلية اللبنانية والنضال الفلسطيني إلى مرحلة السلم اللبناني ومرحلة ما بعد الطائف، واتفاق أوسلو على الجانب الفلسطيني.

خلال أواخر السبعينات والثمانينات لحن مارسيل أولاً قصائد الشاعر الفلسطيني محمود درويش مطلقاً ظاهرة غناء القصيدة الوطنية الفلسطينية التي تمتزج فيها صورة المرأة الحبيبة بالأرض والوطن أو الأم والوطن معاً. كانت البدايات مع : “ريتا والبندقية” و”وعود من العاصفة” واستمرت لسنين محققة مزجاً رائعاً بين العود وشعر درويش الرمزي الوطني العاشق فكانت “أمي” وكانت “جواز السفر” أفضل شعارات تحملها وترددها الجماهير العربية المنادية بالنضال في فترة ما بعد النكسة. شكل مارسيل ودرويش أقرب ما يشبه الثنائي في أذهان الناس، رغم أنهما لم يلتقيا إلا في فترة متأخرة. لحن مارسيل أيضا لشعراء آخرين مثل حبيب صادق وطلال حيدر (“تصبحون على وطن”). استطاع مارسيل أيضاً إدخال الساكسفون إلى الموسيقى العربية في واحدة من أهم أغانيه ” يعبرون الجسر ” وعبر عن ميوله الشيوعية بقوة في ” قصيدة الخبز والورد “.

في المرحلة الثانية (من التسعينات إلى الآن) بدأ مارسيل يميل أكثر للتلحين الموسيقي البحت دون الغناء فكانت بداية مشاريعه الموسيقية التي بدأها بمعزوفة “جدل” التي تعتبر نقاشا بين العود القديم (مارسيل خليفة) والعود الجديد (شربل روحانا) فكان محاولة أكثر من ثورية بالنسبة لتقديم العود، قام مارسيل أيضا بتأليف موسيقى تصويرية في العديد من مسرحيات عبد الحليم كركلا الأخيرة : مثل حلم ليلة صيف والأندلس… الحلم المفقود وأليسا.. ملكة قرطاج.

marcel khalife مارسيل خليفة

Marcel Khalife (Arabic: مرسيل خليفة‎; b. 1950, Amchit, Mount Lebanon) is a Lebanese composer, singer and oud player. From 1970 to 1975, he taught at the conservatory in Beirut. In 1976, he created Al Mayadeen Ensemble and became famous all over the world for songs like Ummi (My Mother), Rita w’al-Bundaqiya (Rita and the Rifle) and Jawaz al-Safar (Passport), based on Mahmoud Darwish’s poetry.

In 1999 he was granted the Palestine Award for Music. In turn, he contributed the financial portion of the award to the National Conservatory of Music at Birzeit University in Palestine. In 2005, Khalife was named UNESCO Artist for Peace. He lives in Paris, France.

Full Biography in English

http://www.marcelkhalife.com

مارسيل خليفة: لا مكان سوى الوحدة والموسيقى  – جريدة الأخبار

Track List :

  1. The Bridge (نشيد الجسر (09:18
  2. The Returnee (العائد (04:13
  3. Departure Of The Venders (رحيل الخضرجي (03:36
  4. The Violins (الكمنجات (04:46
  5. Madonna (مادونا (05:04
  6. The Kafiyyas (لبسو الكفافي (06:06
  7. Beirut, Our Star (بيروت نجمتنا (09:03
  8. Invade (إجتاح (05:52
  9. The Qanoun Player (عازف القانون (03:12

Duration : 51:10 | Bitarte : 320 kBit/s | Year : 1983 | Size : 106 mb

Download From Mediafire 4shared

Tags: , , , , , , , , , , , , , ,

Don't forget to LIKE us on Facebook!